جامعة الحسين بن طلال تحصد المركز الثاني في مسابقة المناظرات الطلابية

 ضمن أنشطة مشروع تمكين القيادات النسائية الشابة للمشاركة بالأدوار القيادية وعملية صنع القرار، والذي ينفذه مركز الثريا للدراسات بالتعاون مع منتدى الاتحادات الفيديرالية وبالشراكة مع الجامعات الأردنية الحكومية في اقليم الجنوب (الجامعة الأردنية/ العقبة، جامعة الحسين بن طلال، الجامعة الأردنية فرع العقبة، جامعة مؤتة) وبتمويل من الحكومة الكندية، تم تنفيذ مسابقة مناظرات طلابية في الجامعة الأردنية فرع العقبة تحت رعاية رئيس الجامعة الأردنية فرع العقبة، والذي انتدب مساعد الرئيس للشؤون الأكاديمية الدكتور طارق النجار، وبالشراكة مع الجامعات الأردنية الحكومية في اقليم الجنوب (الجامعة الأردنية فرع العقبة، جامعة الحسين بن طلال، جامعة الطفيلة التقنية، جامعة مؤتة).

في بداية اللقاء تحدث الدكتور محمد المصاروة مدير دائرة الشؤون الطلابية في الجامعة الأردنية فرع العقبة، ورحب بممثلي الجامعات الحكومية في اقليم الجنوب وبجميع الطلبة المشاركين، وأكد على أن هذا المشروع ساهم في تنمية الروح القيادية لدى الطلبة من خلال المعارف والمهارات التي اكتسبوها، وعزز من ثقتهم بأنفسهم وأهمية مشاركة المرأة في الأدوار القيادية، وأكد بأن الجامعة الأردنية/ العقبة تؤمن ايماناً مطلقاً بأهمية هذه الأنشطة اللامنهجية للطلبة إلى الجانب الأكاديمي، وقد فتحت الجامعة أبوابها للشراكة والتعاون مع مختلف المؤسسات، انطلاقاً من أهمية انفتاح الجامعة على المجتمع المحلي.
وأشار دكتور محمد الجريبيع، المدير العام لمركز الثريا للدراسات بأنه بالرغم من التحديات التي واجهت المشروع والتي تمثلت بوباء كورونا إلا أن المركز وبالتعاون مع كافة الجهات الشريكة استطاع أن يحقق اهداف المشروع، والتي تتوجت اليوم بمسابقة المناظرات بوجود جيل من الطلبة يمتلكون القدرة على الحوار والتفكير النقدي والبحث والتحدث امام الجمهور والدفاع عن أفكارهم بطريقة علمية، وقدم الدكتور الشكر للجامعة الأردنية/ العقبة لاستضافتها هذا النشاط، وكذلك شكر كافة ممثلي الجامعات الحكومية الشريكة في المشروع ) جامعة الحسين بن طلال، جامعة الطفيلة التقنية، الجامعة الأردنية فرع العقبة، جامعة مؤتة).
وقد تحدثت الأستاذة تالا خريس مديرة منتدى الاتحادات الفيديرالية في الأردن وعبرت عن سعادتها بما رأته اليوم من جهد وحماس لدى الطلبة، وأشارت ان ما شاهدناه اليوم من تطور ملحوظ في معارف ومهارات وخبرات الطلبة يؤكد نجاح المشروع وقدرته على الوصول إلى الطلبة وتحقيق الهدف المنشود، واشارت أن المناظرات من المهارات الأساسية التي تعزز من دور المرأة وتساهم في تمكينها ومشاركتها في صناعة القرار والمساهمة في رسم السياسات العامة.
من ثم تم البدء بتنفيذ المناظرات، وقد تم اختيار ثالثة مقولات وهي: يعتقد هذا المجلس بأن وسائل التواصل الاجتماعي زادت من حالات العنف ضد المرأة، يعتقد هذا المجلس بأن بيئة العمل في القطاع الخاص محفزة للمشاركة الاقتصادية للمرأة، يعتقد هذا المجلس بأنه يجب إلغاء الكوتا النسائية من قوانين الانتخابات الأردنية، وقدم الطلبة الحجج والدلائل التي تدعم وجهة نظرهم.
وبناء على قرار لجنة التحكيم والمكونة من 5 أشخاص من أصحاب الخبرة والاختصاص في مجال المناظرات فقد فازت جامعة مؤتة في المركز الأول وجامعة الحسين بن طلال في المركز الثاني وجامعة الطفيلة التقنية والجامعة الأردنية فرع العقبة في المركز الثالث مكرر.
وفي نهاية اللقاء قام راعي الحفل بتكريم لجنة التحكيم وتوزيع الكؤوس على الفرق المشاركة، وقدم المشاركين من كافة الجامعات الشكر والتقدير للجامعة الأردنية فرع العقبة على الاستضافة والتنظيم الجيد وتقديم كافة التسهيلات اللازمة.
النشرة الإخبارية
أدخل عنوان بريدك الإلكتروني للحصول على آخر الأخبار والأحداث الخاصة والأنشطة المرتبطة مباشرة بصندوق الوارد الخاص بك.